ألفونسو الثالث عشر (1886 - 1941م). ملك أسبانيا من 1902م حتى 1931م عندما أصبحت أسبانيا جمهورية. حكم ألفونسو في وقت كان فيه معظم الأسبان مستائين من حكم الأقلية، والأجور المتدنية، وظروف المعيشة السيئة، والحرب في المغرب. ولم تكن الحكومة قادرة على حل المشكلات سابقة الذكر.

وُلد ألفونسو الثالث عشر في مدريد، بعد ستة أشهر من موت والده، الملك ألفونسو الثاني عشر، حيث حكمت والدته الأرشيدوقة ماريا كريستينا النمساوية الأصل حتى أصبح ألفونسو راشدًا. وفي عام 1923م قاد الجنرال ميجيل بريمو دي ريفيرا، بموافقة ألفونسو، انقلابًا للإطاحة بالحكومة الدستورية. وقد سيطر بريمو على الحكومة حتى عام 1930م حيث تضاءل تأييد الملكية فاستولت الحكومة الجمهورية على السلطة في العام التالي، وهرب ألفونسو إلى المنفى، وأعلن البرلمان اتهامه بالخيانة. لكن التهمة أسقطت عنه بعد أن تولت الحكومة الجديدة السلطة برئاسة فرانسيسكو فرانكو عام 1939م. وفي عام 1941م مات ألفونسو في روما. ورجعت الملكية إلى أسبانيا عام 1975م وأصبح خوان كارلوس، حفيد ألفونسو، ملكًا في عام1980م. وقد تم نقل رفات ألفونسو من روما، وأعيد دفنه في الإسكوريال، وهو مبنى مكوّن من أمكنة للدفن، وقصر قرب مدريد، ومكتبة ومبانٍ أخرى