أفعى الماء السامّة أفعى سامة تعيش في جنوبي الولايات المتحدة الأمريكية، وتسمى أيضاً الثعبان السام وصلّ الماء. ولأفعى الماء السامة تجويف أو حفرة على كل جانب من رأسها بين العين وفتحة الأنف أو أسفل من ذلك قليلا. وللعديد من ثعابين الماء غير المُؤذية رأسٌ عريض مثل أفعى الماء السامة، غير أنها جميعاً ينقصها التجويف.

ويصل طول أفعى الماء السامة المكتملة النمو إلى 105سم رغم أن طول بعضها يصل إلى أكثر من 1,5م. وعادة مايكون لها علامات سوداء عريضة حول جسمها. وتتغذى أفعى الماء السامة بمجموعة كبيرة من الحيوانات، بما في ذلك الضفادع والسمك والثدييات من الحيوانات والطيور. وتولد صغار أفعى الماء السامة في الصيف.

وعادةً ما يُمكن مشاهدةُ أفعى الماء السامة فى الأماكن المائية، وفي المياه السبخة المتجمعة عند الأنهار والجداول، كما يمكن مشاهدتها على شواطىء البحيرات السبخة. وإذا عرفنا ذلك أمكننا تفادي أفعى الماء السامة. ولدغة أفعى الماء السامة شديدة الخطورة وتتسبب في الوفاة في بعض الأحيان.

تُسمى هذه الحية أيضا صِلَ الماء إذ إنه عندما يتهددها خطر، تُعطي إشارة تحذير، وذاك عندما تُلقي برأسها إلى الخلف وتبرز أسنانها البيضاء المخططة .