الإسكوريال مبنى ضخم يقع على بعد 48كم من مدينة مدريد في أسبانيا. يحتوي على كنيسة ودير وقصر بالإضافة إلى أضرحة معظم ملوك أسبانيا السابقين. أنشأ هذا المبنى الملك فيليب الثاني وذلك بين عامي 1563م و1584م عندما هزمت جنوده القوات الفرنسية في يوم لورانس، حيث خصص الملك فيليب الثاني بناية الإسكوريال لخدمة هذا الذي يقولون عنه أنه قديس. وقد بنى المعماريون هذا المبنى على شكل صفيحة معدنية شبكية. وهو يحتوي على بعض الغرف والقاعات التي تشكل الكنيسة ذات القبة بالإضافة إلى رواق الدير المزود بنافورة. ودفن الملك فيليب الثاني وجميع حلفائه ما عدا اثنين منهم، وحتى الملك فرديناند الرابع، تحت هذه الكنيسة. أما الملك ألفونسو الثامن الذي نفي في سنة 1931م ومات في سنة1941م فقد تم نقل رفاته إلى الإسكوريال في سنة 1980م.

والجدير بالذكر أن في هذا المبنى مكتبة تحوي عددًا كبيرًا من المخطوطات الإسلامية والعربية التي سلمت من همجية الأسبان بعد قضائهم على الوجود الإسلامي في الأندلس.