الآريُوبَاغُوس من أقدم وأكثر المجالس احترامًا في أثينا القديمة. وكان يتألف من المواطنين البارزين، ممن كانوا يشغلون منصب الآرخون، الذي كان يعد أرفع مناصب الدولة ـ المدينة بأثينا، وكانوا ينتخبون أعضاءً فيه مدى الحياة. وفي التاريخ المبكر لأثينا،كانت للآريوباغوس سلطات إدارية ودستورية. وفي حوالي 60IMGق.م. تسلمت مجموعة جديدة، هي مجلس الأربعمائة، العديد من واجبات الآريوباغوس. وفي حواليّ 450ق.م.، نُقلت أغلب واجبات وامتيازات الآريوباغوس إلى محاكم شعبية ضخمة. ولكن الآريوباغوس استمر في النظر في قضايا القتل واحتفظ بسلطة تغريم المواطنين الذين يصدر بحقهم حكم الإسراف، أو الوقاحة، أو الفسوق. وأتى اسم مجلس الأرخونات من الآريوباغوس، أو تلّ آريس، حيث كانت تعقد اجتماعاته.