آرْشَرْ عائلة من المكتشفين والرعاة والمزارعين الذين سادوا التاريخ الاستكشافي لجنوبي ووسط كوينزلاند بأستراليا. وقد شكَّل تسعة من عائلة آرشر مؤسسة الإخوان آرشر في منطقة خليج مورتون حوالي عام 1841م، وهم ديفيد، ووليم، وتشارلز، وجون، وتوماس وكولين، وجيمس وآرشيبولد ألكسندر. وقد كانوا جميعًا أعضاء لعائلة أسكتلندية، قاموا معًا بإدارة خمس مزارع للماعز والماشية.

في عام 1837م، أصبح ديفيد آرشر أول من وصل إلى أستراليا من الإخوة آرشر. في 1841م ساق توماس وديفيد وجون قطيعًا يتكون من 5,30IMG من الماعز من نهر كاسلوي بنيوساوث ويلز إلى نهر برزبين. وهناك أقاموا أول مزرعتين للماعز، وهما دوروندور وكويار. وقد مكث المستكشف لودفيج ليكارت في دورندور عامي 1843 و1844م. وكان آخر خطاب كتبه ليكارت قبل اختفائه عام 1848م لتوماس آرشر.

وقد فتح أبناء آرشر أراضي مزارع جديدة على طول أنهار داوسون وماركنزي وبيرنيت وفتزروي.كما كانوا أيضًا أول من ارتاد منطقة روكهامتون، حيث أقاموا مزرعة جريسمير عام 1855م.