نبات الأرزية شجرة تنتمي إلى الفصيلة الصّنوبرية. وخلافاً لمعظم الأشجار التي لها أوراق شبيهة بالإبر، تتساقط أوراق نبات الأرزية كلّ خريف وتبدو في الشتاء عارية من الأوراق. ويدعى هذا النوع من الأشجار بالأشجار النفضيّة (المتساقطة الأوراق). ومعظم الأشجار الأخرى في الفصيلة الصنوبرية دائمة الخضرة. انظر: الشَّجرة.

تنمو نباتات الأرزية في كافة أنحاء نصف الكرة الشمالي، ويسهل التعرّف عليها بفضل أوراقها الإبرية الشّكل التي تنمو في مجموعات على فروع شبيهة بالمهماز. تنمو المخاريط من بعض البراعم، ويصل طول المخروط الناضج إلى حوالي 2سم، ويكون لون المخاريط في البداية أحمر فاتحًا ثم يتحول ليصبح أحمر شديد الحمرة، وعند نضجها تصبح كستنائية اللون. تظلّ المخاريط على الأشجار بعد سقوط الأوراق الإبرية. وتشيع زراعة نبات الأرزية كنبات للزينة بسبب منظره الجذاب، وقممه المفتوحة ذات اللون الأخضر المصفر.

يعتبر نبات الأرزية الأوروبية أو نبات الأرزية الشائعة شجرة محليّة من جبال وسط أوروبا. كما يُزرع أيضا على نطاق واسع في شمالي أوروبا والولايات المتحدة للاستفادة من خشبه القوي ولتزيين الحدائق العامة. يصل طوله إلى 40م، وقلفه رمادي اللون، أو رمادي وردي، وهو كثير الحراشف ومتصدع.

موطن نبات الأرزية اليابانية الأصلي هو اليابان، كما تشيع زراعته في أماكن أخرى بسبب خشبه. وهو ينمو أسرع من اللاركس الأوروبي، كما يقاوم الأمراض أكثر. يصل طوله إلى 30مترًا، وقلفه بين محمرّ قانٍ كثير الحراشف، أو متصدّع. يعتبر نبات الأرزية الغربية شجرة محلية في شمال غربي الولايات المتحدة وجنوب غربي كندا، كما يزرع أيضًاً في أنحاء أخرى من الولايات المتحدة وأوروبا للاستفادة من أخشابه المتعددة الاستعمالات. ونبات الأرزية الغربية شجرة ضخمة يصل ارتفاعها إلى 45م، وقلفها أحمر برتقالي كثير الحراشف، وهي ذات تيجان مفتوحة، ومظهر أخضر فاتح. يُشْبه شجر هذا النوع شجر تنوب دوغلاس شبهاً شديدًا.