الأَرْجُون عنصر كيميائي، وغاز خامل يشكل IMG,94% من الغلاف الجوي الأرضي. وتمتلئ أكثر مصابيح الضوء العادية بالأرجون وقليل من النيتروجين. يُستخدم الأرجون أيضًا غازًا واقيًا في اللحام القوسي لحماية الفلز من أكسجين الهواء. وقد اكتشفه البارون رايلي والسير وليم رامزي عام 1894م.

الأرجون غاز ليس له لون أو رائحة أو طعم. وهو لايتفاعل بسرعة مع المواد الكيميائية الأخرى. هذا العنصر الكيميائي يُصنّف غازًا خاملاً. انظر: الغاز الخامل. ورمزه Ar، وعدده الذرّي 18، ويبلغ وزنه الذرّي 39,949 ودرجة تجمده عند -189,2°م ويغلي عند درجة حرارة - 185,7°م. تبلغ كثافته IMG,IMG0166 جرام للسنتيمتر المكعب عند درجة حرارة 20°م.

يتم إطلاق الأرجون بصفة مستمرة في الغلاف الجوي من انحلال البوتاسيوم المشعّ في قشرة الأرض، ويتم الحصول عليه كناتج ثانوي في صناعة الهواء السائل.