الأربعاء خامس أيام الأسبوع وفق التقويم الهجري، أما في الجاهلية فقد أطلق عليه اسم دُبار. لمزيد من التفاصيل انظر: التقويم الهجري. وقد كان الآشوريون يقدّسون هذا اليوم.

أما في الغرب، فالأربعاء هو اليوم الرابع من أيام الأسبوع، وقد اشتُقّ الاسم الإنجليزي من اسم رب الأرباب أو كبير الآلهة وُودين أو أودين في الأساطير التيوتونية. وقد أطلق الألمان على هذا اليوم ـ في مستهل العهد المسيحي ـ وُودَنْزْ دي، ثم تغير اسمه في وقت لاحق إلى ما هو عليه الآن. أما الرومان فقد كانوا يطلقون على اليوم الرابع من أيام الأسبوع اسم أحد الأجرام السماوية وهو عطارد، مِيْركَرِي، والذي اعتقدوا أنه كان يبسط حكمه في الساعة الأولى من ذلك اليوم، وقد اشتق من هذا الاسم لفظ يوم الأربعاء، في كل اللغات الرومانية التي أخذته من اللاتينية، فعلى سبيل المثال، يطلق عليه في الفرنسية مِيرْكْرُودِي.