أحمد أمين (1303-1374هـ ، 1886- 1954م). أحمد أمين بن إبراهيم. أديب ومفكر مصري معاصر، ابتدأ دراسته في مدرسة والدة عباس الأول الابتدائية، ثم الأزهر، ثم مدرسة القضاء الشرعي.

عين مدرسًا بمدرسة القضاء الشرعي بين عامي 1329 و1331هـ، 1911 و1913م، ثم عين قاضىًا في محكمة أسيوط الشرعية وغيرها من المحاكم حتى سنة 1345هـ، 1926م، ومدرسًا في كلية الآداب بجامعة فؤاد الأول (جامعة القاهرة حاليًا)، ثم تقلب في وظائف التعليم الجامعي حتى شغل منصب عميد كلية الآداب بالجامعة نفسها سنة 1358هـ، 1939م. وظل يعمل أستاذًا بكلية الآداب حتى أحيل إلى المعاش سنة 1366هـ، 1946م. وفي سنة 1367هـ، 1947م، عين مديرًا للإدارة الثقافية بالجامعة العربية. وفي سنة 1359هـ، 1940م، عين عضوًا في المجمع اللغوي، وفي سنة 1368هـ، 1948م، نال الدكتوراه الفخرية وجائزة فؤاد الأول.

أسس في سنة 1332هـ، 1914م لجنة التأليف والترجمة والنشر، وكان رئيسًا لها إلى يوم وفاته .

اختير سنة 1358هـ، 1939م عضوًا للمجلس الأعلى لدار الكتب، وفي سنة 1364هـ، 1945م عضوًا للمجلس الأعلى للمعلمين ، وفي سنة 1369هـ، 1949م اختير عضوًا لمجلس كلية دار العلوم، وكذلك عضوًا في مجلس كلية الآداب.

أشهر أعماله موسوعته الحضارية الفكرية الأدبية وهي ثلاثة أقسام في عدة أجزاء: فجر الإسلام؛ ضُحى الإسلام؛ ظُهر الإسلام. وجمع مقالاته في كتابه: فيض الخاطر.