آحاد المجيء أيام تبدأ عند النصارى في أقرب يوم أحَد من يوم 30 نوفمبر، وتستمر حتى عشية عيد الميلاد، أي 24 ديسمبر.

ابتداءً من أوائل القرن السادس الميلادي، ظهر مايطلق عليه النصارى روح التوبة الذي كان آنئذ يستمر ستة أسابيع. وبتأثير الكنيسة في روما، خُفِّض الموسم تدريجيًا إلى أربعة أسابيع. وقد اتخذ الموسم في الأزمنة الحديثة سِمَة الاحتفال للتحضير لمجيء المسيح إلى العالم في يوم ميلاده ببيت لحم، وفي يوم الحساب معًا وفق ما لدى النصارى الآن من العقائد.