من مده او ايام كان يامكان اصدقاء يسطروا معنى للااهااااااات التى بداخل كل انسان فجاه وبدون سابق انذار اختفوا عن المكان ولاادرى اهما مشغولون بشىء ما ام قرروا الاستغناء عن الفرشاء والاالوان
اللذان كان بهما يعطوا معنى اكثر للحيااااااااااااااااااه فا اين ذهبوا هؤلاء الزملاء بل اين بكاء والبيلسان
اتدرون شىء ما انى افتقدهم هم الاصدقاء فاارجو منكم ان تبحثوا معى عنهم هنا وهناك او حتى فقط للااطمئنان ولكم منى عاطر الحب وتحيه الاسلام