هل تعلم أن الشاعر الفلسطيني محمود درويش طلب العودة إلى منطقة الحكم الذاتي الفلسطيني في غزة وأريحا إلا أن السلطات الاسرائيلية رفضت السماح له بذلك. والشاعر درويش يعتبر من فعاليات الثورة الفلسطينية بكتاباته الشعرية الغزيرة وهو شاعر وصحافي. كان محرراً بجريدة الاتحاد حتى عام 1982 وفي مجلة شؤون فلسطينية في بيروت. اعتقل ثلاث مرات ثم اختار القاهرة لتكون منفى له في عام 1971 ثم انتقل إلى بيروت حتى عام 1982 قبل الاجتياح الاسرائيلي، حيث انتقل إلى قبرص وصار هناك رئيس تحرير مجلة الكرمل. اختير رئيساً لاتحاد الكتاب والصحافيين الفلسطينين في عام 1987. من مؤلفاته الشعرية: عصافير بلا أجنحة، أوراق الزيتون، عاشق من فلسطين، أحد عشر كوكباً عابرون في كلام عابر، الرسائل.