هل تعلم أن الولايات المتحدة الأميركية هي التي تقود العالم في المجال الصناعي وخاصة صناعة الطائرات والمعلوماتية والاتصالات وصناعة الأسلحة والمجال النووي والأبحاث الفضائية والأبحاث النفطية وصناعة السيارات والشاحنات. وقد أظهرت فعالية الأسلحة الأميركية في حرب الخليج الثانية فقد جربت مختلف أنواع أسلحتها ضد الشعب العراقي. وعلى ذلك تعد الولايات المتحدة القوة الصناعية الأولى في العالم، والخاصية الرئيسية التي تميز الصناعة الأميركية هي في تقدمها على صناعات البلدان الأخرى من الناحية التقنية.