هل تعلم أن العثمانيين قد دخلوا إلى سوريا عقب معركة مرج دابق ضد المماليك الذين كانوا بقيادة السلطان قانصوه الغوري . قرب مدينة حلب . ثم تابعوا سيرهم جنوباً باتجاه مصر فكانت معركة الريدانية حيث كانت آخر موقعة للمماليك. وأعلن العثمانيون عن نقل عاصمة الخلافة الإسلامية من القاهرة إلى الآستانة . وكان قائد الجيش العثماني آنذاك السلطان سليم .