هل تعلم أن « الرابطة القلمية » التي أسسها في نيويورك فريق من الأدباء العرب في عام 1338 هـ/20 نيسان 1920 م. كان أول من رأسها الأديب اللبناني جبران خليل جبران. وكان جبران قد هاجر إلى الولايات المتحدة الأميركية عام 1321 هـ/1903 م. وله العديد من المؤلفات الأدبية المهمة مثل: عرائس المروج والأجنحة المتكسرة ودمعة وابتسامة والنبي وغيرهم.
وقد هدفت هذه الرابطة إلى خدمة اللغة العربية وتحريرها من الجمود الذي تعيش فيه. وكان من معاوني جبران في هذه المهمة: ميخائيل نعيمة وإيليا أبو ماضي ورشيد أيوب ونسيب عريضة وغيرهم. وقد بقيت هذه الرابطة حية بأعضائها مدة احدى عشرة سنة حتى عام 1931 م.