[شتموك ولوعلموا عنك ما أعلم لأحبوك][

  1. افتراضي [شتموك ولوعلموا عنك ما أعلم لأحبوك][

    دقيقة من دقائقكم قفوا بها معي :
    كلمات من صميم قلبي لا أرجو منها سوى عفو العلي الرحمن .
    لمن يقرأ حروفي الآن
    وقبل أن تذهب لـ / " إضافة رد "
    أعلم أن مبغاي ليس عدد مشاركات وإنما العبرة بـ / " الكيف ليس الكم "
    فلا تبخل على نفسك وروحك بقراءة هذه الكلمات التي ربما تأتي يوم القيامة لـ / تحآج عنك عند الله
    وتكون حجة لك لا عليك
    أسأل الله ذلك .
    دعوة من أختٍ لك :
    إذا كنت لا تبخل على نفسك بـ قراءة قصيدة غزل ماجنة أو رواية حب فاحشة .
    فأجعل هذه الكلمات مكفرة لك بإذن الله .
    وأبدأ معي :
    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالَمين وعلى آله وصحبه ومن اتبع سنته بإحسان إلى يوم الدِّين .
    قال الله تعالى :
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً }
    فإن أصدق الحديث كلام الله وخير الهدي هدي محمد وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار .
    وقال :
    { يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً{45} وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجاً مُّنِيراً{46} وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ بِأَنَّ لَهُم مِّنَ اللَّهِ فَضْلاً كَبِيراً{47} وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ وَدَعْ أَذَاهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً}
    فلقد أرسل الله عز وجل الرسول شاهداً والشاهد لا يكون إلا عدلاً والمبشر لا يبشر إلا بخير والنذير لا ينذر إلا من محبة وخوف على من ينذرهم
    ولم يقسم الله عز وجل إلا بحياة محمد فقال :
    {لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ }
    يقول ابن عباس :
    ما خلق الله وما درء نفساً أكرم عليه من محمد وما سمعت الله أقسم بحياة أحد غيره .
    أول مشفع وأول شافع ولواء الحمد بيده يوم القيامة .
    واسمه محمد من الأمن وكان يعجبه أن يقال له عبدالله ورسوله
    وأمه آمنة من الأمن وقد أمنه على رسالته ودينه كما كانت رسالته أمنا وسلاماً
    ومرضعته حليمة من الحلم وكل هذه الصفات كانت في شخصه صلوات الله عليه وسلامه .
    سبحان من جعل أكمل صفات البشر في صفاتك وأكمل أخلاق البشر في أخلاقك .
    قال الله عنه :
    ( وإنك لعلى خلق عظيم ) .
    وقال الرسول صلى الله عليه وسلم عن نفسه :
    ( أدبني ربي فأحسن تأديبي ) .
    وقال حسان بن ثابت :




    وأحسن منك لم تر قط عيني = وأجمل منك لم تلد النساء
    خلقت مبرءاً من كل عيب = كأنك قد خلقت كما تشاء



    إليك يارسول الله :
    يامن تطرب الأنفس عند ذكره ، وتشتاق القلوب لرؤيته
    من أين أبدأ ؟ ، وماذا أقول ؟ ، وكيف أسطر ؟
    محتارة هي أحرفي وحق لها أن تحتار !
    فكيف لأحرف قاصرة أن تخط من نفسها وهي تصف أعظم بشر مشى على الأرض ؟
    أي والله إنها لخجلى وهي تبوح بما في مكنونها .
    أي قلب كقلبك ، وأي روح هي روحك ؟ ، أي سمو وعلو تتصف بهما ياحبيبي !
    أحتارت الكلمات فيك وأحتارت الأفكار وهي تعبر عن بعض معانيك .
    أتنتظم عقداً من اللؤلؤ كي تتحدث عن كرم أخلاقك وجمال خصالك ، أم تفوح عطراً ومسكاً عند ذكر عذب سجاياك ؟!
    أم تقف فخراً وإجلالاً بوقفاتك العظيمة وإنتصاراتك الجليلة
    ويح قلبي ؛ كيف له أن يصفك ويتغنى بأطهر حب وهبته لك !
    إنه لحب سكن الحشايا وتغلغل بأعماق القلب ، يلامس الإحساس وكأنه جزء منه ، حب أضاء وأنار الحنايا وملأه إيمانً وهدى وسكينة
    نشهد الله ياحبيبنا على حبك ، نشهده على حبك ما حيينا .
    ولأنت حياتنا ولأنت الأغلى مابقينا وأغلى مالدينا ولأنت والله أحب الينا من أرواحنا التي بين جنبينا .
    لولاك ! لم تشرق شمس الإيمان في دنيانا ولولاك لما عرفنا طريق الهداية وأتبعنا الصراط المستقيم .
    أنت نجم أضاء لنا عتمة الطريق بدعوة صادقة من قلب محب أحب الخير لأمته ، أنت كالفجر في زمن تحول فيه الضباب إلى وضوح ومسار على نهج سوي قويم .
    [حوّلتَ عتمةَ الجاهلية بعد أن ساد الظلامُ إلى نورِ الإيمان و حرّكتَ بدعوتِك القلوبَ بعد أن كانت في قسوتِها كحجرِ الصوّان]
    فـ / جمعينا قرأ أو رأى أو سمع ما فعلته بعض الدول الأوروبية وعلى رأسها ( الدنمارك )
    عليها من الله ما تستحق حينما نشرت تلك الرسوم الاستهزائية برسولنا - صلى الله عليه وسلم - ظناً منها أنها تهين ذلك الرجل العظيم !
    وهي بذلك تشهر لغير العالِم به : اسمه وتجعله يبحث عن أخباره ، وعن سيرته العطرة .
    شتموك ! يارسول الله ولو علموا ما أعلم لأحبوك
    هم بجهلهم رموك وآذوك ، ونحن بإيماننا بإذن الله سنزيد غيظهم غيظاً وسنريهم من أنت ومن هم أتباعك ؟!
    بـ / " سيرتك " العطرة فقط سيعلمون عمق الخطأ الذي ارتكبوه في حقك
    وبـ / " مواقفك " سيعلمون من هم أبناء هذه الأمة
    التي ستذب وتدافع عن حق نبيها ولن تترك يداً تطاله وإلا وأرتها الويل والهوان والحقران
    والموعد بيننا هناك :
    يوم لاينفع مالٌ ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم .
    شتموك !
    وما علموا عنك نبل السجايا وطيب العطايا وعطر المزايا ، ولو علموا ذلك ما اتهموك ولقدروك حق قدرك ولأتبعوك .
    عهدٌ علينا يا " حبيبنا " سنمضي ونسعى لتحقيقه بـ / ثبات وإصرار لأجلك ، ولأجل نصرتك يا " محمد "
    المعروف أن الأمة إذا طعنت في خاصرتها تحركت مثل :
    عندما سب الدنمارك الرسول ، ولكن نتحرك فقط بردود الأفعال ، التربية الإسلامية لا تكون بالأوامر بل تكون بالتطبيق والأفعال
    فالغرب لا يؤخذون السلوك كمعلومة بل يأخذونه كسلوك وتطبيق عملي .
    فلنلتزم بسلوك الرسول صلى الله عليه وسلم تطبيقاً ليس كلاماً يقرأ بل عمل .
    [ أيها المسلمون :
    لقد أعظمت قريش الفرية على رسول الله صلى الله عليه وسلم , فرمته بالسحر تارة وبالكذب تارة وبالجنون أخرى
    والله يتولى صرف ذلك كله عنه لفظاً ومعنىً , ففي الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
    " ألا ترون كيف يصرف الله عني شتم قريش ولعنهم , يشتمون مذمماً ويلعنون مذمماً , وأنا محمد "
    وهكذا هذه الرسومات التي نشرت على هذه الصفحات السوداء هي قطعاً لا تمثل شخص رسول الله صلى الله عليه وسلم
    بل هي صور أملاها عليهم خيالهم الفاسد واعتمدها الشيطان ورسمها لهم سامريهم الأفاك! .
    أما محمد صلى الله عليه وسلم فوجهه يشع بالضياء والنور والبسمة والسرور
    لم يستطع أصحابه رضي الله عنهم أن يملئوا أعينهم منه إجلالاً له - وقد عاصروه - فكيف بمن لم يجمعه به زمان ولم يربطه به خلق ولا إيمان ؟! ]
    هو المختارُ " صلى الله عليه وسلم "



    مـن نبـع هديـك تستقـي الأنـوار=وإلـى ضيائـك تنتـمـي الأقـمـار
    رب العبـاد حبـاك أعظـم نعـمـة= ديـنـا يـعـزُّ بـعـزَّه الأخـيــار
    حُفظت بك الأخـلاق بعـد ضياعهـا = وتسامقـت فـى روضهـا الأشجـار
    وبُعثـت للثقلـيـن بعـثـة سـيـدٍ = صدقـتْ بــه وبديـنـه الأخـبـار
    أصغت اليـك الجـن وانبهـرت بمـا = تتلـو، وعَـمَّ قلوبـهـا استبـشـار
    يا خير من وطيءَ الثـرى وتشرفـت = بمسـيـره الكثـبـان والأحـجــار
    يا من تتـوق إلـى محاسـن وجهـه = شمـسٌ ويفْـرَحُ أن يـراه نـهـار
    بأبي وأمـي أنـتَ ، حيـن تشرَّفـت = بـك هجـرة وتـشـرَّفَ الأنـصـار
    أنْشَـأْتَ مدرسـة النبـوة فاستقـى = مـن علمهـا ويقينـهـا الأبــرار
    هـي للعلـوم قديمـهـا وحديثـهـا = ولمنهـج الديـن الحنـيـف مـنـار
    لله درك مــرشــدا ومـعـلـمـا = شَرُفَـتْ بــه وبعلـمـه الآثــار
    ربَّيْـتَ فيهـا مـن رجالـك ثُـلَّـةً = بالحـقِّ طافـوا فـي البـلاد وداروا
    قـوم إذا دعـت المطامـع أغلـقـوا = فمها ، وإن دعـت المكـارم طـاروا
    إن واجهـوا ظلمـاً رمـوه بعدلهـم = وإِذا رأوا ليـل الـضـلال أنــاروا
    قـد كنـت قرآنـاً يسيـر أمامـهـم = وبـك اقتـدوا فأضـاءت الأفـكـار
    عمروا القلوب كما عَمَرْت، فما مضوا = إلا وأفـئـدة الـعـبـاد عَـمَــار
    لو أطلـق الكـونُ الفسيـحُ لسانـه = لسـرتْ إليـك بمـدحـه الأشـعـار
    لو قيل : مَنْ خيرُ العبـادِ ، لـردَّدتْ = أصواتُ مَنْ سمعوا : هـو المختـارُ
    لِمَ لا تكون ؟ وأنـتَ أفضـلُ مرسـلٍ = وأعزُّ من رسموا الطريـق وسـاروا
    ما أنـت إلا الشمـس يمـلأ نورُهـا = آفاقَنـا ، مهـمـا أُثـيـرَ غـبـار
    مـا أنـت إلا أحمـد المحمـود فـى = كـل الأمـور ، بـذاك يشهـد غـار
    والكعبـة الغـرَّاءُ تشـهـد مثلـمـا = شهـد المقـامُ وركنـهـا والــدَّار
    يا خير من صلى وصام وخيـر مـن = قـاد الحجيـج وخيـر مـن يَشْتَـارُ
    سقطـت مكانـة شاتـم ، وجـزاؤه = إن لـم يتـب ممـا جـنـاه الـنـار
    لكأننـي بخطـاه تـأكـل بعضـهـا = وهنـاً ، وقـد ثَقُلَـتْ بـهـا الأوزار
    مـا نـال منـك منافـق أو كـافـر = بـل منـه نالـت ذلــة وصَـغَـار
    حلّقت في الأفـق البعيـد، فـلا يـدٌ = وصلـت إليـك ، ولا فـمٌ مـهـذار
    وسكنت فى الفردوس سُكْنَى من بـه = وبـديـنـه يتـكـفَّـل الـقـهَّـار
    أعـلاك ربــك هـمـة ومكـانـة = فلـك السمـو وللحـسـود بــوار
    إنــا ليؤلمـنـا تـطـاول كـافـر = مـلأت مشـارب نفـسـه الأقــذار
    ويزيـدنـا ألـمـاً تـخـاذل أمــةٍ = يشكـو اندحـار غثائهـا الملـيـار
    وقفت على باب الخضـوع، أمامهـا = وهـن القلـوب، وخلفهـا الكـفـار
    يـا ليتهـا صانـت محـارم دارهـا = مـن قبـل أن يتحـرك الاعـصـار
    يا خير من وطيء الثرى، فى عصرنا = جيـش الرذيلـة والهـوى جــرَّار
    فى عصرنا احتدم المحيط ولـم يـزل = متخبِّطـاً فــى مـوجـه البـحَّـار
    جمحتْ عقول الناسِ، طاشَ بها الهوى = ومـن الهـوى تتسـرَّب الأخـطـار
    أنت البشيـر لهـم، وأنـت نذيرهـم = نعـم البـشـارةُ مـنـك والإنــذار
    لكنهـم بهـوى النفـوس تشـربـوا = فأصابهـم غَبَـشُ الظنـونِ وحـاروا
    صبغوا الحضـارةَ بالرذيلـةِ فالْتقـى = بالذئـبِ فيهـا الثَّعْـلـبُ المَـكَّـارُ
    ما (دانمركُ) القوم، ما (نرويجهـم)؟ = يُصغـي الرُّعـاةُ وتفهـم الأبـقـار
    ما بالهـم سكتـوا علـى سفهائهـم = حتـى تمـادى الشـرُّ والأشــرار
    عجبـاً لهـذا الحقـد يجـري مثلمـا = يجري (صديدٌ) فى القلـوب ،و(قََـارُ)
    يا عصرَ إلحاد العقـولِ، لقـد جـرى = بـك فـي طريـق الموبقـاتِ قطـار
    قََرُبَت خُطاك مـن النهايـة، فانتبـهْ = فلربَّـمـا تتـحـطَّـم الأســـوار
    إنـي أقـول ، وللـدمـوع حكـايـةٌ = عـن مثلهـا تتـحـدَّث الأمـطـار:
    إنَّــا لنعـلـم أنَّ قَــدْرَ نبـيِّـنـا = أسمـى ، وأنَّ الشانئـيـنَ صِـغَـارُ
    لكـنـه ألــم المـحـب يـزيــده = شرفـاً، وفيـه لمـن يُحـب فخـار
    يُشقي غُفـاةَ القـومِ مـوتُ قلوبهـم = ويـذوق طعـمَ الـرَّاحَـةِ الأغْـيـارُ


    عجباً والله !
    ما لذي حدث لهم وما لذي زاد أفكارهم انحطاطاً حتى يصلوا إليك
    أهو الجنون ؟! ، أم أنه شيء لم يكتب له أسم إلى الآن ؟!
    تباً لـ / حضارتكم إذا كانت تجعل من حريتها طعناً في الديانات الأخرى
    وتباً لكم أنتم بأنفسكم إذا كنتم تعتقدون أن تحقيق إحدى أهدافكم وهي الشهرة
    ستكون بـ / سب " إمام البشرية والخليقة أجمعين "
    أهو اللحاق بأعرابي زمزم ؟! حينما أردا أن يشتهر ولو بشيء قبيح .
    أم أنها الحرية الشخصية كما أسميتموها ؟!
    [أم فتونٍ بقوةٍ لا تزال في انحطاطٍ ما دامت لغير الله همّتها تكون !!
    ويح قلوبنا كيف تعيش وهي تسمع صدى أصواتهم و هم يتعرّضون لك ؟!]
    و لكن فلـ / تعلموا أن رسوماتكم و اعتداءاتكم لن توصلكم لمبتغاكم لا والله وإنما إلى :
    " الحضيض "
    وهو قدركم .

  2. افتراضي




    بارك الله فيك وجعلها الله في ميزان حسناتك



  3. افتراضي

    مشكورة اختى فيبى
    مرورك على موضوعى زادنى تشريفا دمتى لنا

المواضيع المتشابهه

  1. معمل الكادحين
    بواسطة ثقافي في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27 - 07 - 2011, 03:12 PM
  2. مش عارفه أعمل ايييه
    بواسطة totaia في المنتدى منتدى الطب
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10 - 06 - 2011, 08:05 PM
  3. أعمل عملية غضروف أم لا
    بواسطة atefall في المنتدى منتدى الطب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18 - 10 - 2010, 03:28 PM
  4. معلم
    بواسطة More في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17 - 01 - 2010, 03:59 PM
  5. أعلم أنك مجروحة
    بواسطة المصمم الصغير في المنتدى منتدى الشعر و الخواطر
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16 - 03 - 2008, 12:44 AM