تلعب المرآة دورا هاما فى حياتنا خاصة بالنسبة للنساء
فهل المرآة صادقة فيما نراه فيها ؟
قف أمام المرآة وارفع يدك اليمنى
ستجد الصورة المعكوسة فى المرآة ترفع اليد اليسرى وليست اليمنى
هات ورقة واكتب عليها أى كلمة ولتكن " ماما " ثم ضعها أمام المرآة
ستجد أمامك كلمة غريبة عليك لا تستطيع قراءتها
إذن فالمرآة لا تنقل الحقيقة
بل هى تعكس أو تزيف أو تزور الحقيقة
هى كالمنافق
تضحك أمامك عندما تضحك
وتبكى أمامك عندما تبكى
وبمجرد أن تلتفت عنه يدير لك ظهره وكأنك لا تعرفه ولا يعرفك
ولكن الفرق بينها وبين المنافق أنها غير مؤذية
كما أنها خرساء لا تتكلم
واذا رأيت شفاهها تتحرك فلن تسمع لها صوتا
قد تسمع صوتك
أو صوت من يقف أمامها
ولكن لن تسمع لها صوتا
كما أنها أمينة جدا وتحفظ السر
حتى لو وقفت أمامها عاريا
فلن تفضحك أبدا
ولن تكشف سرك أبدا
أما المنافقون
وأصدقاء السوء
ومن ليس عندهم أى ضمير
ومن فقدوا الإحساس
ومن لم يعرفوا المروءة
ولا الشهامة
ولا الإنسانية
فهم كالمرآة فى تزييف الحقيقة
وهم كالمرآة فى نفاقها فقط
هم يحسنون لك كل شىء تحبه حتى ولو كان ضارا بك
ويسيئون لك كل شىء تكرهه حتى ولو كان نافعا لك
هم يريدون الأذى لك
أما المرآة فلا تسعى بشر أبدا
فهناك فرق كبير بين المرآة ولو كانت أحيانا منافقة
وبين أصحاب السوء ولو كانت أعمالهم وأعمالك متوافقة