حتى نحظى بعفو الله

  1. افتراضي حتى نحظى بعفو الله


    حتى نحظى بعفو الله

    لاشك ان المؤمنين من اتباع الاسلام يقبلون صيام شهر رمضان استجابة لامر الله تعالي ورجاء في أن يتقبل الله منهم سائر اعمالهم ويعفوعما جنت جوارحهم من خطايا وآثام سواء كانت صغيرة أم كبيرة‏,‏ ويزداد رجاؤهم وهم يتلون القرآن في رمضان ويقرأون هذه الاية الكريمة‏:‏ ان تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما والمعني المراد من الآية والله أعلم بما يريد‏:‏ ان اجتناب كبائر الذنوب والامتناع عن فعلها يكفر الذنوب الصغيرة ويؤدي الي مغفرة الله تعالي الذي يقول سبحانه الذين يجتنبون كبائر الاثم والفواحش الا اللمم ان ربك واسع المغفرة واللمم كما يعرفه معظم المفسرين هو صغائر الذنوب‏,‏ وأكبر الكبائر الشرك بالله وفي القرآن الكريم إن الله لايغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد افتري إثما عظيما


    وابن جرير الطبري يعلق علي هذه الاية بقوله قد أبانت هذه الآية ان كل صاحب كبيرة في مشيئة الله ان شاء عفا عنه ذنبه وان شاء عاقبه عليه ما لم تكن كبيرته شركا بالله تعالي علي ان تكفير الذنوب الصغيرة باجتناب الكبائر مشروط بالابتعاد عنها مع قدرته علي الفعل وكمثال‏,‏ أن يتمكن رجل من امرأة ثم يمتنع بارادته عن مباشرتها مع القدرة علي ذلك خوفا من الله‏,‏ وعن الكبائر يقول ابن عباس رضي الله عنهما الكبيرة كل ذنب ختمه الله بناء أو غضب أو لعنة عذاب ويري ابن عمر رضي الله عنهما ان الكبائر هي قتل النفس وأكل الربا وأكل مال اليتيم ورمي المحصنات وشهادة الزور وعقوق الوالدين والفرار يوم الزحف والسحر والالحاد في البيت الحرام‏.‏


    أما ابو طالب المكي فقد حصرها من اقوال الصحابة فوجدها اربعة في القلب وهي الشرك بالله تعالي والاصرار علي معصية الله تعالي والقنوط من رحمته الله تعالي والامن من مكرالله تعالي‏.‏ واربعة في اللسان وهي شهادة الزور وقذف المحصنات والغافلات واليمين الغموس ـ الذي يحلف وهو يعلم انه كاذب وعقوبته الغمس في جهنم ـ والسحر‏.‏ وثلاثة في البطن وهي شرب الخمر والمسكر من كل شراب واكل مال اليتيم ظلما واكل الربا وهو يعلم‏.‏ واثنتان في الفرج وهما الزنا واللواط‏.‏ واثنتان في اليدين وهما القتل والسرقة‏.‏ وواحدة في الرجلين وهي الفرار يوم الزحف‏.‏ وواحدة في جميع الجسد وهي عقوق الوالدين‏.‏


    فهل نمتنع في رمضان عن هذه الكبائر ومقدماتها من الصغائر ويتحول هذا المنع بعد رمضان الي عادة وعبادة ننجوا بها من غضب الله ونحظي بعفوه ورضاه؟


    سؤال ؟؟؟!!!!!!

  2. افتراضي حتى نحظى بعفو الله

    جزاك الله الف خير موضوع جيد

المواضيع المتشابهه

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة الله يكرمكم الاهتمام
    بواسطة محتارة في المنتدى منتدى القانون
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03 - 04 - 2010, 06:17 AM
  2. تعفن الامعاء
    بواسطة عضو عامل في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12 - 03 - 2010, 03:36 PM
  3. أول قاضٍ بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى اليمن
    بواسطة عضو عامل في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10 - 03 - 2010, 03:00 PM
  4. اتقي الله يا امة الله في هبة الله ـ اقتباس : لطفي الياسيني
    بواسطة لطفي الياسيني في المنتدى المنتدى الاسلامى
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 13 - 06 - 2007, 07:08 AM
  5. مـن فـوائد الصـلاة على ســيدنا محمـد صلى الله عليه وسلم (سبحان الله)
    بواسطة قمرالزمان في المنتدى المنتدى الاسلامى
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 29 - 10 - 2006, 03:29 AM