لفت انتباهي مايسمى بمشاكل الحب والمحبين وشكوى الكل من تلك المشاكل التي اثقلت كاهلهم وارواحهم

الغريب انهم يصرون ان يحبو ويعشقو لكي يشتكو فقط او يعيشو حياة صوروها هم لاانفسهم على انها محطمه يسودها عدم التفاهم والصفا والتناقض

احبتي اريدكم ان تلتفتو حولكم لتقارنو بين كل المرتبطين سوا بحب او بزواج

ستجدون ان كل كابلز اي ثنائي يتسم بالتناقض وهذه ميزة ربانية

مــــــثلاً
ستجدون ان الرجل جدي متزمت غير رومنسي وعصبي والنقيض له المرأة نجدها رومنسية هادئة باردة الااعصاب ووو

كل تلك التناقضات تتواجد بكل العلاقات مستحيل ان تجد رجل ومرأة مرتبطين اما بعلاقة حــب او زواج لهم نفس الصفات حتى وان كانو يحبون بعضهم بشكل جنوني لابد ان نجد التناقض
وعدم الرضا

هم لايعلمون ان هذا التناقض هو مايجعل الحب ومشاعره تتوهج وتشتعل وتزيد ولكن الاامر يريد فقط القليل من التركيز


انت وانتي عندما يطرق الحب ابواب قلوبكم لاتمنعوه ولا تتمردو على تناقضاته ولا تملو من مشاكله مادمتو تستطيعون التعايش معها وتخطيها

وان كنتو لاتستطيعون التحمل والااستمرار او لارغبة لديكم في الااستمرار فنصيحة مني ابتعدو بقلوبكم ومشاعركم عن فايروس الحب


فلولا تناقضات الحب ومشاكلة وشدة وجذبة مااصبح له معنى ولا طعم ولو كانت الحياة تسير على وتيرة واحده وناسها منظمون بنفس السجايا والطباع كيف تظنون ستصبح؟؟

الان ماهو رايكم في التناقض وقليل من الفوضى في شخصياتكم

هل رايتم الفرق بين طباع البشر ومناهجهم في الحياة ممتع كيف لابد من وجود الموجب والسالب في كل علاقة