في الذكرى السنوية الاولى للرفيق جورج حبش / للشاعر العروبي لطفي الياسيني
* * *


ضجت فلسطيـن والمنفـى منكسـة
اعـلام دولتنـا مـذ غـاب غالينـا
نالته بالامس كف المـوت وارتحلـت
الى السمـوات فـي غـرف النبيينـا
روح الرفيق حبيب الشعـب اجمعـه
جورج المفدى وابـن اللـد راعينـا
يا ويح قلبـي علـى فقـدان قائدنـا
رفيق ثورتنـا ... عنـوان ماضينـا
كان الهزبر بساحات الوغـى بطـلا
لم يقبل الذل فـي وطنـي فلسطينـا
واكبته الـدرب فـي اعلـى اعنتـه
منـذ البدايـة فـي عمـان حادينـا
خاض الحروب على الجبهات منتصرا
كـان المؤسـس للجبهـات باديـنـا
قد صارع الداء مـا كلـت عزيمتـه
لبـى نـداء الـه العـرش واليـنـا
في ارض عمان وافتـه المنيـة يـا
يـوم افتقـادك امسيـنـا يتيميـنـا
كنت الحكيـم لهـذا الشعـب رائـده
لم تحـن راسـك للاعـداء حامينـا
ارثيك كيف وفي الاعماق قد سكنـت
روح الحكيم على الميثـاق ماضينـا
دمعي تسجى باحداقي وقـد نضبـت
دمعات عينـي ومـا صدقـت اتينـا
كذبـت اخبـار تلـفـاز... والمـنـي
خبـر الوفـاة... وكذبـت المذيعيـنـا
انـي عهدتـك... للتحريـر كوكـبـة
ونجمة في سمـاء المجـد تضوينـا
لا لن اصـدق ان البـدر قـد افلـت
اضـواء سيرتـه... طويـت محبيـنـا
ما زال في الساح والرفقـاء تحرسـه
يقـارع الوغـد... بالرشـاش فاديـنـا
نم يا رفيقي قرير العين فـي غـرف
عنـد النبييـن.... يـا اغلـى غوالينـا
انا على العهد مـا زالـت طلائعنـا
تواصل الدرب كـي تفنـي اعادينا
مني اليك رفيق الـدرب مـا بقيـت
روحـي سافديـك اهديـك القرابينـا
يا جورج انت حكيم الشعـب قائدنا
انا على العهـد... والميثـاق ماضينـا
عام تولى رفيق الدرب ...وانقطعت
حبائل الود .........ما بين المحبينا
........................................
للشاعر العروبي لطفي الياسيني