على هامش حريق المسجد الاقصى/ شعر لطفي الياسيني
------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------

في العام التاسع والستين
حرق المسجد من نازيين
اعداء الله الفاشيين
يا خيبر مهما طال البين
سنرد لكم صاعا.. صاعين
فلتشهد يا ذاك التنين
مسجدنا سوف يطاركم وصلاح الدين
ابناء فلاشا ... محتقرين

يا قتلة شعبي بفلسطين
سجل تاريخ جرائمهم دون في الحين
تاريخ حضارتهم معروف في سفر التكوين
منذ بداية هذا الخلق المسكين
منبرنا يبكي يتالم يستنجد بالعرب الاحرار بمليار مكبوتين
يشهد هتلر كل جرائمهم يعترف النازي بيغين
والحاقد ابن الحاقد رابين
واؤلمرت .. وكل السفاحين
ان الحارق منهم معتوه .. وسفيه... مغبون
والعالم كل العالم يحيا في وضع ... والحال على السكين
اتباع كهاناالدجالين
والمرتدين عن الدين
سقط قناع يهود الارض المحتقرين
وانكشف المجرم والساعين
من خطط حرقك يا اقصى .... عبد ... ولعين
وصلاح الدين يطاردكم ... حتى حطين
والقدس .. وسور القدس يطاردكم ... احفاد الكنعانيين
والقدس تهيب بكل العرب الشرفاء المفطومين على الدين
جاء الحق وزهق الباطل ... سطعت شمسك يا فلسطين
نحن حماة الاقصى.. منذ الاسراء ومعرج رسول الله الى السدرة في علين
نحن رجال الله ونعرف كيف يكون عقاب المنحرفين
ان الاقصى والقدس لاغلى من كل بلاد الدنيا ... يا فاشيين
سقط العدل على ابواب القدس.. مذ اجتاح الدخلاء تراب فلسطين
-----------------------------------------------------------
شعر لطفي الياسيني-