حصاد الكرة المصرية في 2006

  1. Wink حصاد الكرة المصرية في 2006

    سرق منتخب مصر ومعه النادي الأهلي الأضواء من الجميع عام 2006 وحصدا جميع الألقاب الممكنة ، فيما كان ناديي الزمالك والإسماعيلي أكبر الخاسرين خلال هذا العام الذي شهد أيضا أحداثاً مأساوية بوفاة ثلاثة لاعبين.

    كانت كأس الأمم الأفريقية التي استضافتها مصر في الشهر الأول من 2006 هي الحدث الأهم للجماهير ، لاسيما في ظل مخاوف إعلامية من الفشل في تنظيم البطولة بشكل مبهر يلائم اسم مصر.



    لكن اللجنة المنظمة حطمت تلك المخاوف بعد أن قدمت تنظيما متميزا أشاد به جميع ضيوف البطولة ، بيد أن الإنجاز الأكبر لم يكن في التنظيم الجيد إذ نجح "الفراعنة" في خطف اللقب من بين أنياب أسود وأفيال ونسور أفريقيا مسجلين رقما قياسياً جديداً بالفوز بالبطولة للمرة الخامسة.

    وعلى الرغم أن التوقعات لم ترشح مصر لنيل اللقب في وجود عمالقة مثل كوت ديفوار والكاميرون التي كانت تسعى لمحو آثار الإخفاق في التأهل لكأس العالم ، إلا أن عزيمة "الفراعنة" بقيادة المدير الفني حسن شحاتة مع وجود دفعة جماهيرية غير مسبوقة للمنتخب جلبا لقباً غالياً لخزائن اتحاد الكرة.

    بدأ المنتخب مسيرته بفوز متوقع على ليبيا بثلاثة أهداف من دون مقابل ، ثم فشل معتاد في الفوز على المغرب والتعادل بدون أهداف ، قبل أن يحقق "الفراعنة" أبرز انتصاراتهم خلال الدور الأول بالفوز على كوت ديفوار 3-1 وإنهاء مباريات المجموعة في الصدارة.

    وبعد مواجهة سهلة مع الكونجو الديمقراطية في دور الثمانية أنهاها "الفراعنة" بالفوز 4-1 ، التقى المنتخب مع السنغال في مباراة نارية بالدور قبل النهائي فازت بها مصر 2-1 بصعوبة ، ثم انتصار تاريخي على كوت ديفوار في النهائي بركلات الترجيح وسط زئير 10IMG ألف مشجع.

    ولم يعكر صفو البطولة سوى مشادة بين نجم هجوم المنتخب أحمد حسام "ميدو" وشحاتة أثناء تغيير الأول خلال مباراة السنغال باتت حديث وكالات الأنباء ووسائل الإعلام ، بينما شوهت أزمة التذاكر المباعة في السوق السوداء بعضاًَ من ملامح التنظيم الجيد للبطولة.

    واستفاد منتخب مصر من فوزه بكأس الأمم ليصعد إلى المركز الـ17 في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في شهر مارس قبل أن ينهي عام 2006 في المركز الـ27 متقدماً خمسة مراكز كاملة عن مركزه في شهر ديسمبر 2005.

    ولم يكن التصنيف هو النقطة الإيجابية الوحيدة في فوز مصر بكأس الأمم ، فأتاح الانتصار الأفريقي الفرصة لـ"الفراعنة" للعب مباريات ودية قوية مع منتخبات من عينة إسبانيا وأوروجواي.

    وعلى مستوى الأندية كان عام 2006 لا ينسى لمشجعي الأهلي الذين توج فريقهم بألقاب عديدة منحته المزيد من الأرقام القياسية أضافها إلى ما حققه خلال العام المنصرم.

    توج الأهلي بطلا للدوري الممتاز للمرة الثانية على التوالي والـ31 في تاريخه بفارق قياسي عن غريمه الأزلي الزمالك بلغ 14 نقطة مع نهاية المسابقة ، ثم ضم إليها لقب كأس مصر للمرة الـ33 في تاريخه الطويل بعد التفوق في نهائي من جانب واحد على الزمالك أيضا ، وهي المرة الأولى التي يجمع فيها "الشياطين الحمر" بين البطولتين منذ عشر سنوات كاملة.

    ولم يكتف الأهلي بالتتويج بلقبي الدوري والكأس ، لكنه واصل تفوقه التام على غريمه التقليدي في لقاءات الفريقين ، وأنهى بطولة الدوري بفوز ساحق على الإسماعيلي برباعية نظيفة في عقر داره مما تسبب في زلزلة كبيرة في جدران "الدراويش" ، كما فاز الفريق الأحمر ببطولتي السوبر الأفريقي والمصري على حساب الجيش الملكي المغربي وإنبي.

    وبعد أن ضربت الإصابات لاعبي الفريق الأحمر ليفقد الكثير من قوته ، إلا أن الأهلي انطلق في مشوار مظفر بدوري أبطال أفريقيا متخطياً شبيبة القبائل الجزائري وأشانتي كوتوكو الغاني وأسيك ميموزاس الإيفواري والصفاقسي التونسي ليحتفظ باللقب للمرة الثانية على التوالي ويعادل الرقم القياسي في الفوز بالبطولة المسجل باسم منافسه الزمالك برصيد خمس بطولات.





    ولن ينسى عشاق الأهلي مباراتي الدور النهائي أمام الصفاقسي ، فبعد تعادل محبط مع الفريق التونسي في الذهاب في القاهرة بهدف لمثله ، ذهب الأهلي إلى تونس بفرصة الفوز فقط ، وحققه الفريق الأحمر بتسديدة تاريخية لنجمه الأول محمد أبو تريكة ستظل عالقة في أذهان مشجعي الأهلي دائما.

    وذهب الأهلي إلى اليابان للمشاركة في كأس العالم للأندية للمرة الثانية على التوالي بطموحات تعويض الإخفاق السابق في ذات البطولة ، وقدم لاعبو الفريق الأحمر أداءً مرتفع المستوى جلب له المركز الثالث بفوزين على أوكلاند سيتي النيوزيلندي وكلوب أمريكا المكسيكي وهزيمة أمام إنترناسيونال البرازيلي الذي فاز باللقب.

    وحصد الفريق الأحمر إعجاب الجميع بأدائه القوي وتألق نجمه الأول أبو تريكة وتوهج مهاجمه الأنجولي فلافيو أمادو الذي نفض الغبار أخيراً عن إمكانياته الدفينة في النصف الثاني من عام 2006.

    على الجانب الآخر ، واصل الزمالك مسلسل عدم الاستقرار الإداري الذي أدى إلى مزيد من التدهور في نتائج الفريق الأبيض ، فخسر لقبي الدوري والكأس ، ولم يشارك في أي بطولة أفريقية بسبب عدم تأهله لأي منها في العام الماضي.

    وبعد أن تولى مرسي عطا الله رئاسة النادي الأبيض خلفا للرئيس المخلوع مرتضى منصور ، جلب البرتغالي مانويل كاجودا لتدريب الفريق ليحل محل فاروق جعفر ، قبل أن يعود منصور مرة أخرى بحكم قضائي وتتم إقالته ثانية بعد أحداث مشينة في مقصورة استاد القاهرة خلال نهائي كأس مصر.

    ولم تتحسن الأمور مع الرئيس الجديد ممدوح عباس الذي اضطر أخيراً للانصياع لمطالب الجماهير بإقالة كاجودا والتعاقد مع الفرنسي الشهير هنري ميشيل.

    ولم تكن الأمور أفضل حالاً مع الإسماعيلي المنافس الأكبر في مصر للأهلي والزمالك ، ولم يحقق أي نجاح يذكر محلياً أو دولياً ، وأنهى العام بدون مدير فني بعد رحيل الهولندي مارك فوتا بشكل مفاجئ.

    وسيذكر الجميع عام 2006 الذي شهد ثلاث وقائع مأساوية إذ توفي النجم الدولي محمد عبد الوهاب جناح الأهلي يوم 31 أغسطس خلال تدريبات فريقه عقب أقل من أسبوع على مصرع ثنائي الترسانة أحمد وحيد ورامي جمعة في حادث تصادم ، ثم مصرع محمد أبو العلا لاعب أسمنت أسيوط في حادث مماثل.

    وشارك الأهلي ومنتخب مصر في تكريم النجم الراحل بأداء مباراة ودية تحت عنوان "مهرجان الوفاء لمحمد عبد الوهاب" وأهدى زملائه بالفريق الأحمر لقب دوري الأبطال إلى روحه.

    وكان عام 2006 شحيحاً في إخراج مواهب جديدة للكرة المصرية ، ولم يتألق سوى أحمد شديد في الأهلي وثبت حسام عاشور أقدامه في التشكيل الأساسي للفريق ، بينما لم يظهر في الزمالك غير أحمد عبد الرؤوف الذي دخل مؤخرا في تشكيلة الفريق الأبيض.

    بيد أنه في ذات الوقت كان التوهج من نصيب اللاعبين الكبار ، ففاز النجم أحمد حسن بلقب أفضل لاعب في كأس الأمم ، ورشح أبو تريكة لجائزة أفضل لاعب أفريقي لعام 2006 مع نجوم عالميين من عينة ديدييه دروجبا وصامويل إيتو ومايكل إيسين ونوانكو كانو ، ورشح لنفس الجائزة في استفتاء هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) ، وفاز بلقب أفضل لاعب عربي في استفتاء جماهيري أجرته شبكة "العربية" الإخبارية.


  2. افتراضي

    --------------------------------------------------------------------------------


    أهدت مصارعة الجودو سماح محمد بلادها مصر أولى ميدالياتها الذهبية في دورة الألعاب الأفريقية التاسعة المقامة حاليا بالجزائر.

    وأحرزت سماح الميدالية بعد فوزها مساء اليوم الخميس بحركة "ايبون" على منافستها النيجيرية ايوبا اجاك اولا في نهائي وزن 78 كيلوجراما.

المواضيع المتشابهه

  1. حصاد الفاكهة
    بواسطة ثقافي 2 في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06 - 10 - 2012, 08:27 AM
  2. حصاد الشوفان
    بواسطة ثقافي في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15 - 10 - 2011, 11:30 AM
  3. الكرة الأرضية
    بواسطة ثقافي في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 31 - 03 - 2011, 04:51 PM
  4. جَاي فُوكْس
    بواسطة ثقافي في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10 - 03 - 2011, 07:07 PM
  5. الكرة
    بواسطة More في المنتدى منتدى العلم والثقافة والمعلومات العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17 - 01 - 2010, 01:19 PM