فراشة السيدة الملوَّنة. من أكثر الفراشات انتشارًا في العالم ومن أكثرها شيوعًا، ولها مقدرة على الهجرة والانتقال لاتوجد في فراشة أخرى، كما يمكنها أن تتوالد في أي موقع وأي وقت متى ما كانت الظروف ملائمة لذلك. توجد الفراشة في المملكة العربية السعودية، في الحجاز والمنطقة الجنوبية والربع الخالي ونجد والمنطقة الشرقية، كما توجد في البصرة بالعراق وفي الكويت ومصر والبحرين وقطر، عادة على السواحل، كما تنتشر في الإمارات العربية المتحدة وفي سلطنة عمان وفي اليمن، ويمتد نطاق الفراشة عبر الصحراء الكبرى، وتكثر في كل أوروبا وإفريقيا وفي أمريكا الشمالية والمكسيك وأمريكا اللاتينية. ولا يعتقد أن الفراشة تستطيع الحياة في ظروف الصيف الحارق في شبه الجزيرة العربية أو البرد القارس في لبنان. يصعب الإمساك بالفراشة لسرعة طيرانها، وتهبط على أزهار نباتات مثل اللانتانة التابع للفصيلة الفربينية، ودوّار الشمس التابع للفصيلة المركبة، والعشار التابع للفصيلة العشارية الصحراوية. وحين هبوط الفراشة على أي من هذه النباتات فإنه يمكن الإمساك بها. ويعتقد بعض العلماء أن الفراشة تفضل أزهار نبات السعدان التابع للفصيلة الوردية في شرقي جزيرة العرب. في دولة قطر، وفي عمان تفضل الفراشة أزهار الخبازي التابع للفصيلة الخبازية، وفي شمال عُمان تفضل الفراشة أزهار الحريق التابع للفصيلة الحريقية إلى جانب الخبازي. وتتغذى الفراشة بنبات القراص في الرياض، وهو نبات ينتمي للفصيلة الحريقية. وقد سجل علماء آخرون نبات القطن التابع للفصيلة الخبازية أيضًا، ونبات الهيشر التابع للفصيلة المركبة، ونبات البرسيم، ونبات الفاصوليا التابعين للفصيلة القرنية، كما تعمد اليرقات إلى نباتات من فصائل أخرى مثل الفصيلة البوراجينية والفصيلة الشفوية في مناطق أخرى من العالم.