الحشرات المحلَّلات. تقوم هذه المجموعة من الحشرات بعملية بيئية هامة هي التنظيف ومن بينها الخنافس وذباب الجيف وكلاهما يوجد في البيئة السعودية.

ومن الخنافس التي تشاهد في المملكة العربية السعودية:
الخنفساء الثاقبة للمعادن. خنفساء كبيرة الجسم، يصل طول جسمها إلى 5سم، وتعيش متعلقة بفروع الشجر حيث يضع البيض، وحين تفقس اليرقات فإنها تخترق أنسجة النبات وقد تؤدي إلى تلف شديد.

خنفساء الدَّعْسوقة. وتشاهد في شبه الجزيرة العربية، وعلى ظهرها بقع حمر وسود، وللخنفساء المكتملة النمو شهية عالية للطعام، خاصة حشرات المن التي قد تتحول أحيانًا إلى آفة زراعية على بعض المحاصيل، مما دفع العلماء إلى استخدام هذه الخنفساء لمحاربتها في الحقول.

الخنفساء ذات الاثنتي عشرة نقطة. وهي خنفساء كثيرة الشبه بنملة ضخمة، وهذا يساعدها على الاقتراب من النمل والتهامه.

الخنفساء الطرقاعة. تشاهد في الصحراء في شبه الجزيرة العربية، ولها مقدرة فائقة على القفز. وحين يزعجها أمر وهي مختبئة بين النباتات تنطبق أجنحتها وتسقط بلا حراك بين الأعواد الجافة على سطح التربة وتصعب رؤيتها، وإذا ما سقطت على ظهرها فإنها تحاول بالفطرة تصحيح وضعها بأن تقوس ظهرها بشدة ثم تعيده إلى وضعه المعتدل، وهذا يحدث طرقعة مسموعة هي مصدر الاسم. وتقفز مع هذه الطرقعة في الهواء وتنقلب على أمل أن تهبط إلى الأرض على رجليها، وإذا ما فشلت أعادت الطرقعة والمحاولة.

الخنفساء قطرة الصمغ. تكثر في وسط شبه الجزيرة العربية، ولها أرجل طويلة تساعدها على رفع جسمها من سطح التربة حيث الحرارة العالية. وتحصل الحشرة على حاجتها من الماء مما تأكله من مواد عضوية غذائية.

الفراشات. تنتمي إلى مجموعة الحشرات الماصة وقد اهتم بها الكثيرون، حتى الهواة، يدفعهم لجمعها والإمساك بها رشاقتها وجمالها وجاذبية البيئة التي توجد فيها، مما رفع من زخم المعرفة عنها إلى درجة مثيرة. ويلاحظ هذا في شبه الجزيرة العربية حيث نجد أن هذه المقالة ثرية في إشارتها للفراشات. وفيما يلي وصف لبعض هذه الحشرات الجميلة.

فراشة أرورا الهدابية الزرقاء. تعيش في اليمن فقط عند ارتفاعات تتراوح بين 140IMGم و 2000م فوق مستوى سطح البحر، وتتغذى بنباتات فصيلة كاسرة الحجر وهي نباتات عصارية لحيمة تحفرها اليرقات.

الفراشة الإفريقية ذات اللطخة الصفراء. تنتشر الفراشة في شرق شبه الجزيرة العربية وجنوبي غربها ووسط وشمال إثيوبيا وفي إرتريا.

توجد الفراشة في المملكة العربية السعودية، في الحجاز والمنطقة الجنوبية، كما توجد في اليمن، وتطير إلى علو يصل إلى 220IMGم فوق سطح البحر.

تكثر الفراشات في المناطق المزروعة وسفوح الجبال العالية، وتتغذى بالبرسيم في مرحلة اليرقة. وتمتص الفراشات التامة النمو الرحيق من أزهار النبات نفسه. وهو ينتمي للفصيلة القرنية.

الفراشة الإفريقية المهاجرة. تتميز الفراشة بأجنحة أمامية كبيرة مضلّعة، وتوجد بقعة سوداء على نهاية الجناح الأمامي ويختلف حجمها. والفراشة الأنثى ذات لونيْن إما بيضاء كالذكر أو صفراء، وتتباين نسبة العلامات السود من جنس لآخر. وعمومًا يصعب تمييز الفراشة أثناء طيرانها. وتنتشر الفراشة في كل من إفريقيا وآسيا الاستوائية.

تكثر الفراشة في كل من شبه الجزيرة العربية وإفريقيا والهند، وقد تظهر في شرق البحر الأبيض المتوسط، وقد لوحظت في لبنان لأول مرة عام 1855م. وهي شائعة في مصر، حتى في قلب القاهرة، وقد تكون رياح الخماسين قد ساعدت على ذلك. وهنالك سجلات محدودة لها في فلسطين. واكتشفت حديثًا في جزر الكناري.

توجد الفراشة في المملكة العربية السعودية، في الحجاز ونجد والمنطقتين الشرقية والجنوبية، كما توجد في البحرين والإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان واليمن.

يصعب الإمساك بالفراشة إلا حين هبوطها على الأزهار لامتصاص الرحيق، أما اليرقات فتتغذى بنبات السنا من الفصيلة القرنية، وهو نبات يوجد حتى عند أطراف الصحراء. وشوهد النمل في صحبة اليرقات، ويعتقد أنه يستفيد من جهد اليرقة في كشف أنسجة النبات الداخلية.

فراشة أم اللآلئ. فراشة المناطق الاستوائية الإفريقية وأيضًا جنوب غرب شبه الجزيرة العربية (اليمن).

والأجنحة بيض ذات لمعان لؤلؤي وردي، ويعتقد أنها تتغذّى بنباتات من الفصيلة الأناكاردية.

فراشة البازلاء الزرقاء. توجد علامات متوازية واضحة على السطح الأسفل للأجنحة، وتغطي القشور السطحَ الأعلى للأجنحة الأمامية للذكر.