هل تعلم أن الحركة المهدية التي ظهرت في السودان على يد محمد بن أحمد المهدي كانت تتخذ من جزيرة «أبا» مقراً لها، ثم انتقلت بعد ذلك إلى جبل قادير غرب السودان حيث بدأت سيطرتها تمتد على الأراضي السودانية بعد العمليات العسكرية القوية التي شنتها ضد الاحتلال البريطاني.